حَ ـتى الصّغارْ •• { داعبَتْ أرواحَهُمْ نَسَماتگ البَاردَة.!

βlậćҜ Ĉάt

¬°•| عُضوٍ شًرٍفٌ |•°¬
إنضم
3 نوفمبر 2009
المشاركات
1,932
الإعجابات
0
#1


لِلمُؤمِنِ فِيْ شِتَائِهِ خَيْرٌ , وَللهِ فِيْ خَلْقِهِ شَأنْ.!






نَهَارٌ قَصِيْرٌ يَنْقَضِيْ ، فَيَا لَهَا مِنْ فُرْصَةٍ لِلعَبْدِ لِيَصُوْمَهْ..




وَلَيْلٌ طَوِيْلٌ حَالِكٌ , يَقْطَعُ نَسَمَاتِهِ صَوْتُ المُؤمِنِ يَتْلُوْ آيَاتِ رَبّهِ ،





رَاكِعًا سَاجِدًا , مُتَهَجّدًا ، مُتَذَلّلاً لِخَالِقِهِ ، مُغْتَنِمًا الفُرْصَة لإِرْضَائِهِ..



عن ابن مسعودٍ رضي الله عنهُ أنّه قال :





{ مرحبًا بالشتاءِ ، تنزِلُ فيهِ البركةُ ، ويطُول فيهِ الليلُ للقيامِ ، ويقصُر فيهِ النّهار للصّيام }








ليلٌ طويلٌ في طَاعةِ الرّحمنِ ،






ونهارٌ قصيرٌ فيْ خَيرٍ وصِيام ،








أنفسٌ تواقة لنيلِ أجر المنّان ،






وذِكرَى عابرة فِي الأذهَان ،








لأولئِكَ الذينَ لامأوَى لهُم سِوَى التّرابْ.!






يَلتَحِفُونَ بهِ ليتّقوا "زَمهَرِيرَ" الشتَاء ،






فَجدّوا الخُطى لِهؤلاءْ.!








جرعةٌ من الدّفءِ نَحتاجُها ،






فَبردُك أيها الشتاءُ مُخيفٌ.!





ليلُكَ حالِكُ السّواد ، ونهارُك كَما الليل..





بحرُكَ صَقيعٌ ، وجُمودُكَ يَعتريْ المَكانْ.!



لُطفًا أيَا شتاءُ بأولئكَ الفقرَاءْ ،


فَهُم بِلا مَأوَى يَعِيْشُونَ ،


وَعلَى فِراشِ الجُوع يُدْهَسُون.!


"لُطفًا بِهِمْ" فَحالُهم سَقيمة ، وقلُوبهمْ بَائِسةٌ مكلومَة.!







عن عُبيدٍ بنِ عُميرٍ رَحمَهُ الله ، أنّهُ كانَ إذا جَاء الشتَاءُ قَال :





{ يَا أهلَ القرآن ، طَالَ ليلُكُم لِقرَاءتِكُم فاقرَؤوْا ، وقَصُرَ النّهَارُ لِصِيامكُم فَصُومُوا }








وأيّ جَمالٍ أنْتَ يَا شِتَاء.!






رَمَيتَ بِثلُوجِكَ البَاردَة عَلَى أرضٍ ،






كَانت قد اشتكتْ حرّ الصّيفِ ،






وَأغْدقتَ بِفَيْضِ نَسَمَاتِكَ






عَلى أرْواحِ الوَرى ،








حَتّى الصّغار دَاعَبتْ أروَاحَهُمْ






نَسَمَاتُكَ البَارِدَة






"فَكَمْ أحِبكَ يَا شِتَاءْ"














فَاضتْ سَحائِبُ الخَيرِ ،






وَنَسماتٌ بَاردَة تُجَاريْهَا ،





أجْسَادٌ تَشتَكِيْ البَردَ ،





وَتُناشِدُ "صُوفًا" يُدفّيهَا..










قالَ الإمَامُ ابنُ رَجبْ :





{ مِن فضَائِل الشتَاء ، أنّه يُذكّرُ بِزَمهرِيرِ جَهنّمَ ، وَيُوجِبُ الاسْتِعَاذةَ مِنها }










أشعةُ الشّمسِ تودّعُ السماءَ ،






وهَواءٌ بَاردٌ يَملأُ الأجْواءَ ،






كفوفٌ تبحثُ عَن "دفءٍ" رحَل ،






وشتاءٌ أبَى إلاّ أن يَظهَر..














كَفاكَ جُمودًا أيّها الشتَاءْ.!






فَلَم تَعُد كَفّايَ قادرتَان عَلى مُجَاراةِ بَردِكَ ،





عَيْنايَ تَلمعَانِ مِن نَفحَاتِكَ البَارِدَة ،





وَقشْعَريْرَةٌ تَسْريْ فِيْ دَاخِلِي..



صَدَى نِداءَاتِي..


"متى ترحَلُ يا شِتَاءْ"










قالَ رسُولُ اللهِ صَلّى اللهُ عليهِ وسلّم :





{ الصّومُ فِي الشتَاء ، الغَنيمَة البَارِدَة }









فَلْنُجَدّدْ نَوَايَانَا ، وَلْنَشُدّ العَزْمَ.!





لِنَجْتَهِدْ , لِنَصُمْ نَهَارَنَا , وَنَقُمْ لَيْلَنَا ،






لِنَسْتَغِلّ اللحَظَاتَ بِذكْرِ اللهِ وَشُكْرِهِ , وَحَمْدِهْ..







تحيتي لكـــم
 

رحآيل

¬°•| مُشْرِفة سابقة |•°¬
إنضم
29 أكتوبر 2009
المشاركات
4,647
الإعجابات
0
العمر
25
الإقامة
حيث عآش آلبشر ، وسيظلون حتى ينتهي آلقدر ~ْ
#3
نعم هذا هو الشتاء ..
يطول به الليل للقيام ..
ويقصر به النهار للصيام ..
يزاج الله ألف خير أختي عالطرح ..
يعله فميزان حسناتج ..
 
أ

أ“أ‡أ،أ£ أ‡أ،أˆأ‡أڈأ­

زائر
#6


يعطيج العافيه على هذا الموضوع المشوق
ما عليج قصور والله يجازيج بالخير
وإلى الأمام يا متميزه ...



واشكرج على مجهودج الكبير وماشاء الله عليج



 

شووق قطر

¬°•| مراقبة عامة سابقة وصاحبة العطاء المميز |•°¬
إنضم
29 سبتمبر 2009
المشاركات
27,432
الإعجابات
1
الإقامة
قـــلــبي""الـــدفــــنــــه""
#7
 

Sμilε

¬°•| » نقـآء يسڪْننيّ|•°¬
إنضم
9 يناير 2009
المشاركات
2,085
الإعجابات
0
العمر
57
#9
رائـــــــــــع ,,

أحسنتي الإختيار فالنقل عزيزتي ,,

=)
 
أعلى