من قصاصاتي الورقية

الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.

`¤*«مُحمدْ البادِيْ»*-¤

¬°•| غَيثُ مِن الَعطاء ُ|•°¬
إنضم
22 أكتوبر 2011
المشاركات
6,080
الإعجابات
0
الإقامة
إنْ وابلاً، فَطَلْ
#1



اقتبست لكم من السيرة الذاتية لهلين كيلير، أرجو أن تستمتعوا بها

It was my teacher's genius, her quick sympathy, her loving tact which made the first years of my education so beautiful. It was because she seized the right moment to impart knowledge that made it so pleasant and acceptable to me. She realized that a child's mind is like a shallow brook which ripples and dances merrily over the stony course of its education and reflects here a flower, there a bush, yonder a fleecy cloud; and she attempted to guide my mind on its way, knowing that like a brook, it should be fed by mountain streams and hidden springs, until it broadened out into a deep river, capable of reflecting in its placid surface, billowy hills, the luminous shadows of trees and the blue heavens, as well as the sweet face of a little flower


كانت عبقرية معلمتي وحسها المرهف وأدبها الجم هما من جعل من السنوات الأولى لتعليمي جميلة جدا. ذلك أنها اغتنمت اللحظة المناسبة لتنهي إلي المعرفة التي كانت ممتعة جدا ومتقبلة عندي. أدركت أن ذهن الطفل هو مثل الجدول الضحل الذي يتماوج ويتراقص جذلان فوق المجرى الصخري لتعليمه ويعكس هنا زهرة وهناك شحيرة وأبعد من ذلك غيمة مثل الصوف. لقد حاولت أن ترشد عقلي في طريقه, تعلم أنه مثل الجدول يحتاج إلى من يغذيه من الجداول الجبلية ومن الينابيع المخفية حتى يتسع إلى نهر عميق قادر على أن يعكس على صفحة مائه الساكنة التلال الثائرة وظلال الأشجار النافرة والسماء الزرقاء علاوة على وجه زهرة صغيرة.


Any teacher can take a child to the classroom, but not every teacher can make him learn. He will not work joyously unless he feels that liberty is his, whether he is busy or at rest; he must feel the flush of victory and the heart-sinking of disappointment before he takes with a will the tasks distasteful to him and resolves to dance his way bravely through a dull routine of ....books


كانت أي معلمة تستطيع أن تأخذ طفلا إلى الصف ولكن ليس كل معلمة قادرة على أن تجعله يتعلم. فالطفل لن يعمل ببهجة إلا إذا أحس بأن الحرية هي ملكه ,أكان في شغل أو في دعة. ويجب أن يشعر بطعم النصر وانقباض القلب من الخيبة قبل أن يأخذ على عاتقه أداء الواجبات الكريهة له ويحزم أمره على المضي في طريقه بشجاعة, طريق الكتب الكئيب.


My teacher is so near to me that I scarcely think of myself apart from her. How much of my delight in all beautiful things is innate and how much is due to her influence, I can never tell. I feel that her being is inseparable from my own, and that the footsteps of my life are in hers. All the best of my belongs to her- there is not a talent or an aspiration or a joy in me that has not been awakened by her loving touch


إن معلمتي قريبة جدا مني إلى حد أني قلما أفكر في نفسي من دون أن أستحضرها معي. كم من الفرحة التي استشففتها في الأشياء بفطرتي وكم منها أستشففها بسبب تأثيرها علي؟ لن أستطيع الجواب. أحس بأن كيانها لا ينفصل عن كياني وخطواتي التي خطوتهن في الحياة هي خطواتها. أدين لها بكل شيء أصبحت عليه- لم تكن موهبتي ولا همتي ولا البهجة بداخلي هي اللواتي أيقظنني بل كانت لمستها الحانية.
 

سيادة الوزير

¬°•| عضو شرف |•°¬
إنضم
15 يوليو 2010
المشاركات
1,486
الإعجابات
0
الإقامة
ارض الله الواسعة
#3
You are at the top of innovation Dear
.I hope to continue this innovation is always
in God save
انت في قمة الابداع عزيزي
واتمنى ان يتواصل هذا الابداع دائما

في حفظ الله .
 

أم عبدالرّحمن

الفرَيق الإدِاري
طاقم الإدارة
إنضم
13 يوليو 2008
المشاركات
30,992
الإعجابات
230
الإقامة
وَ كَيْفِ لِرَاحِلْ أنْ يُقِيمْ ؟!
#4
بسم الله الرحمن الرخيم
،ـالسلام عليكم و رحمة الله و بركاته ,,

،

هلين كلير من القصص
التي عشتها في حياتي ~
اشكلكم على الاقتباسات الرائعة
ما قصرتوا اخوي و زين نتعلم مفردات يديدة !

،

جل الاحترام لكم
 
الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.
أعلى