أوباما ينصح نائبا من حزبه بالاستقالة.. بعد فضحية جنسية

الطرف الذبوحي

¬°•| عضو مميز |•°¬
إنضم
28 مايو 2011
المشاركات
492
الإعجابات
0
الإقامة
في دار عيني اللي ربت فيها الاجداد
#1


قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما في مقابلة من المقرر أن تذاع اليوم الثلاثاء، انه كان "سيستقيل" في حال كان في موقع عضو الكونجرس عن نيويورك أنتوني وينر الذي تعصف به فضحية بعدما نشر صورا فاضحة لنفسه على شبكة الإنترنت.

وقال أوباما في المقابلة التي تذيعها محطة تليفزيون (إن.بي.سي) صباح اليوم:" أقول.. لو كنت مكانك، لقدمت استقالتي". وقال: "عندما تصل إلى هذه المرحلة بسبب تنوع الانحرافات الشخصية، لا يمكن أن تقوم بعملك بفعالية كما ترغب، في حين يساور القلق الأفراد بشأن الوظائف وعقاراتهم ودفع الفواتير - وربما يتعين على المرء الانسحاب".

وقالت متحدثة باسم وينر مطلع الأسبوع الجاري إن عضو الكونجرس دخل مرحلة العلاج السلوكي وانه يغيب عن جلسات الكونجرس.


كشفت الفضيحة في وقت سابق الشهر الجاري عندما وضع وينر صورة فاضحة لنفسه في حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "توتير" لتراها سيدة مدينة سياتل الامريكية، قبل أن يحذفها.

ولدى مواجهته، قال وينر إن حسابه على "تويتر تعرض للاختراق من جانب قراصنة، ونفى انه هو من بعث الرسالة قبل أن يعترف بأنه بعث بمثل تلك الرسائل إلى عدد من السيدات.

وقدم وينر اعتذارا عاما لزوجته التي تعمل مساعدة بارزة لوزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري ردوهام كلينتون، وهو ينفي وجود علاقة جنسية مع المرأة التي أرسل إليها الصورة.
 
أعلى