الفلسطينيون يعتبرون موقف (الرباعية) دون التوقعات

جعلاني ولي الفخر

✗ ┋ جًعًلٌأَنٌيِ وَلِيَ أُلّفّخِرَ أُلٌمًسًرًۇۈۉرً
إنضم
2 نوفمبر 2009
المشاركات
6,237
الإعجابات
3
العمر
27
الإقامة
جعلان بني بو حسن
#1
الفلسطينيون يعتبرون موقف (الرباعية) دون التوقعات
تساؤلات حول مصير (جولدستون) .. عباس يدعو حماس للاحتكام للانتخابات

اعتبرت السلطة الفلسطينية أن البيان الذي صدر عن اللجنة الرباعية الدولية حول وجوب استئناف مفاوضات السلام دون التوقعات مؤكدة أن "الاحتلال الإسرائيلي هو الخطر الوحيد على أمن المنطقة" فيما برزت تساؤلات حول مصير تقرير القاضي الجنوب إفريقي ريتشارد جولدستون الذي أدان إسرائيل لارتكابها جرائم خلال عدوانها الأخير على قطاع غزة في حين دعا الرئيس الفلسطيني محمود عباس حركة حماس للاحتكام للانتخابات التشريعية والرئاسية.
وقال كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات إن "بيان الرباعية أقل مما توقعنا ولم يرق إلى مستوى ما توقعنا منه وإلى مستوى الأحداث التي تشهدها المنطقة وتتطلب اتخاذ قرارات".
وأضاف عريقات "كنا نأمل نتيجة للأحداث التي تشهدها المنطقة أن تتخذ الرباعية قرارا تاريخيا بإلزام إسرائيل وحكومة (بنيامين) نتنياهو بوقف الاستيطان والإعلان عن الالتزام بحدود الدولة الفلسطينية العتيدة وعاصمتها القدس الشرقية".
إلى ذلك وجهت منظمات حقوقية فلسطينية وإسرائيلية رسالة إلى مفوضة الأمم المتحدة العليا لحقوق الانسان نافي بيلاي تسأل فيها عن مصير تقرير جولدستون حول العدوان الاسرائيلي الاخير على قطاع غزة.
ووقعت 13 مؤسسة حقوقية الرسالة المفتوحة الموجهة لبيلاي عشية زيارتها الأولى إلى الاراضي الفلسطينية وإسرائيل.
في غضون ذلك دعا الرئيس الفلسطيني محمود عباس حركة حماس إلى الاحتكام لانتخابات رئاسية وتشريعية عامة لإنهاء الانقسام الداخلي من دون التوقيع على الورقة المصرية للمصالحة.
وقال عباس ، في كلمة له خلال استقباله وفدا من منظمة الشبابية الطلابية التابعة لحركة فتح في رام الله:"قلنا أكثر من مرة ليذهبوا (حركة حماس) ويوقعوا على الوثيقة المصرية، التي وقعنا عليها بالرغم من كل الضغوط التي مورست علينا".
وتابع: " لكن أنا اليوم أقول لا نريد التوقيع، لكن تفضلوا لنذهب إلى الانتخابات، لتكون الفيصل بيننا".
 

بيـاض السحـب

¬°•| مُشْرِفَة سابقة |•°¬
إنضم
2 يناير 2009
المشاركات
2,367
الإعجابات
0
#2
جعلاني ولي الفخر

لا حول ولا قوة إلا بالله

الله يجيرنا ويحمينا يا رب

مشكور على نقل هذا الخبر السياسي

لك تحيتي واحترامي
 
أعلى