{{ياليتني لم أتخذ فلانا خليلى}}

شووق قطر

¬°•| مراقبة عامة سابقة وصاحبة العطاء المميز |•°¬
إنضم
29 سبتمبر 2009
المشاركات
27,432
الإعجابات
1
الإقامة
قـــلــبي""الـــدفــــنــــه""
#1





هذا القبس من كتاب الله عز وجل؛ ورد من مشهد من مشاهد يوم القيامة وهو مشهد (الندم)قال تعالى: [ ويوم يعض الظالم على يديه يقول ياليتني اتخذت مع الرسول سبيلا * يا ويلتي ليتني لم اتخذ فلانا خليلا * لقد أضلني عن الذكر بعد إذ جاءني وكان الشيطان للإنسان خذولا ] ..


سورة الفرقان (27 – 29]







وقد جاء التعبير بلفظ الظالم دون الكافر – والله تعالى أعلم – و غيره


ممن ينتسب إلى الإسلام وقد ظلم نفسه ؛ أو ظلم غيره بالإعتداء و الغيبة و


النميمة و البهتان .






وعض اليدين جميعا كناية عن شدة (الندم) و الألم و الخسران ؛ وهو في


المقام العصيب يندم على فوات أمرين جليلين هما :


1-اتخاذ سبيل مع الرسول الكريم وذلك باتباعه و طاعته و سلوك سبيله القويم .


2-ترك ارفقة السوء الأشرار الذين كانوا سببا في زيغه وابتعاده عن سبيل الرسول الكريم ؛


وتزين الإنحراف له سواء كان الإنحراف سلوكيا أخلاقيا أو فكريا وعقديا و هو الأسوأ .


ولقد أكثر الرسول الكريم من التحذير من صاحب السوء في أحاديث كثيرة وحثّ على مصاحبة الأخيار الصالحين ذو الأخلاق الحسنة و السلوك الحسن والفكر النظيف الصحيح


ومن ذلك قول الرسول – صلى الله عليه وسلم – [ المرء على دين خليله فلينظر أحدكم من يُخالل
ثم في ختام الآية تجئ الإشارة إلى العدو الأول للإنسان و هو الشيطان




الرجيم [ وكان الشيطان للإنسان خذولا ] ..


يخذله في الحياة الدنيا حتى يزين له مصاحبة الأشرار وعمل الفجار واعتناق السئ


من المبادئ و الأفكار ويخذله عن الاحتضار حين يصده عن الرجوع و التوبة و الاستغفار ،


ويدعوه إلى الثبات على الباطل و يخذله يوم القيامة ؛ حين يقوم خطيبا في أصحابه و يتبرأ منهم ؛


وفيما يلي نص خطته كما ذكر الله في كتابه الكريم [ وقال الشيطان لما قضى الأمر إن الله


وعدكم وعد الحق و وعدتكم فاخلفتكم و ما كان لي عليكم من سلطان إلا أن دعوتكم فاستجبتم


لي فلا تلوموني و لوموا أنفسكم ما أنا بمصرخكم و ما أنتم بمصرخي إني كفرت بما اشركتمون


من قبل ان الظالمين لهم عذاب أليم ] .. سورة ابراهيم (22) .







فــيــــآمـــن تُصاحب الأشرار ...


أنت الآن في دار القرار ؛ وقد علمت ما سيكون في الدار الأخرة من الندم و الإقرار ..






فـــ هـــلاّ ..!!


اخترت لنفسك الرفقاء الصالحين الطيبين الذين يعينوك على الهداية و الثبات و يحفظونك


– بإذن الله – من الزيغ و الضلال و الانحراف ..






فما تزال تزال الفرصة سانحة و الأبواب مشرعة ؛


قال تعالى [ أن تقول نفس يا حسرتي على فرطت في جنب الله و إن كنت لمن الساخرين


* أو تقول لو أن الله هداني لكنت من المتقين * أو تقول حين ترى العذاب لو أن لي كرة فأكون


من المحسنين ] ..


.. الزمر( 56 – 58 ) .




 

Silent heart

¬°•| عضو مميز |•°¬
إنضم
30 نوفمبر 2009
المشاركات
215
الإعجابات
0
الإقامة
فـ قلب كلـ من يحبنيـ
#2
تسلمين خيتووو ع المووووضووع

وع قولتهم اذا فات الفووت ماينفع الصووت

ما اعتقد حد ف هالدنيا مايعرف اللي يضره من اللي ينفعه وخااااصه الربع الحين هم اكثر الناس اللي يأثروون ف الووواحد (( قلي من تصاااحب اقل لك من انت)) ف الوااحد المفرووض ايكوون حذر وهو يختاار ربعه وانهم ايكوونون ايخافون ربهم ومحترمين واذا واحد منهم غلط ربيعه اينصحه هب يخليه يتمادى ف الخطأ

ربي يعطيج الصحه والعافيه

وعسااج ع القووه ان شاء الله
 

شووق قطر

¬°•| مراقبة عامة سابقة وصاحبة العطاء المميز |•°¬
إنضم
29 سبتمبر 2009
المشاركات
27,432
الإعجابات
1
الإقامة
قـــلــبي""الـــدفــــنــــه""
#4
 
أعلى