الاستيقاظ ليلا عند الاطفال

الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.

ملاذ الطير

¬°•| مُشرِفَة سابقة |•°¬
إنضم
29 سبتمبر 2009
المشاركات
303
الإعجابات
0
الإقامة
بلاد العز والآوطان
#1
الاستيقاظ ليلاً عند الأطفال :imuae55::imuae55:

لا يفرق الطفل حديث الولادة بين النهار والليل فى البداية، والأطفال الرضع تحت سن 6 شهور تستيقظ ليلاً (وهو الميعاد غير الطبيعى للاستيقاظ عند الكبار)، لأن الطفل يحتاج إلى وجبة وخاصة فى الثلاث أو حتى الأربع أشهر الأولى من ميلاده لأن جهازه الهضمى يحتاج إلى العمل بعد انقضاء حوالى أقل من ست ساعات وخاصة للأطفال التى ترضع رضاعة طبيعية .. لكن الأطفال لا تستيقظ ليلاً من أجل الجوع.

* الروتين اليومى مع الأطفال::banana:

فى بداية ميلاد الطفل يكون الآعتماد كلياً على من يقدمون العناية به وخاصة الاعتماد الروحى والعاطفى. وبنمو الطفل سيكبر معه شعور الطمأنينة بأن الأم موجودة عندما يحتاج لها الطفل لأن الإدراك عنده ينمو وتبدأ الأم فى الإحساس بحريتها والتخلص من الروتين الذى يكاد تضيق به ذرعاً والذى تدور فى فلكه يوماً بعد يوم.:basketball:
ويبدأ الطفل مع هذا الإدراك فى الاعتماد على نفسه قليلاً سواء من اللعب مع نفسه ومحاولة تسليتها ولكن تبقى احتياجاته الأساسية من الطعام والنوم والدفء والاهتمام. أى أن للروتين مكان فى حياة الأم على الدوام لكنه يتغير بتغير اهتمامات الطفل ونموه وتقدمه فى العمر، وعلى الأم أن تكون مرنة لا تحاول وضع أسئلة لهذا النمط الروتينى لحياتها الجديدة لأن ذلك سيمثل عائقاً أمام فهمها لطفلها. والمخرج الوحيد للأم لكى تتحمل هذا العناء من الروتين ولكى تستمر لتقديم الرعاية لطفلها لأنه يحتاجها هو العناية بنفسها وتقديم الطرف الاخر (شريك الحياة) المساندة المعنوية وأيضاً أفراد أسرتها .. أو إذا كان هناك من يعتنى بالطفل لمدة ساعة أو ساعتين من أجل الحصول على راحة من الأمومة.

* الطفل يتعلم ويعرف::giving-up:
لا يطلب الطفل أكثر مما يحتاجه، وإذا كانت تبدو وكأنها طلبات صعب تحقيقها فهى كذلك لأنه مازال يجرب لكى يعرف ويتعلم، فالطفل لا يستطيع فهم وجهة نظر غيره أو يضع فى اعتباره مشاعر الغير. وحتى الطفل الصغير لا يعى إلا القليل من هذه المشاعر، لكن الطفل أو الطفلة خلال العام الأول من عمر/عمرها والذى/التى أخذ/أخذت الرعاية والحنان يكون قد تولد لديهما شعور الثقة بأن أبواه موجودين عند الاحتياج إليهما وهو بذلك يتعلم معنى الانتظار والمشاركة.

* يشعر الطفل بأحاسيس ومشاعر الآخرين::61:
إذا كانت الأم أو العائلة تمر بأوقات غير مستقرة أو سعيدة فى حياتها فنجد أن الطفل يشعر بها فتجده مستيقظاً قلقاً معك، فمن الصعب حماية الطفل من أزمات العائلة. وتنتاب العائلة مخاوف أكثر من ان ليس بوسعهم تقديم الحب والصبر كما ينبغى أن يكون عليه لأطفالهم مما يعرض الأهل للقلق و الغضب ويكونون هم من يحتاجون المساعدة والعون.
:imuae86:
فعلى كل أم وأب بقدر الإمكان توفير البيئة الصحية الملائمة للطفل حتى ينشأ صحياً معافى وأن يتقبلا مسئولية الأبوة والامومة بصدر رحب بدون الإحساس بأنها عبء نفسى عليهما:artist:
.
 

βlậćҜ Ĉάt

¬°•| عُضوٍ شًرٍفٌ |•°¬
إنضم
3 نوفمبر 2009
المشاركات
1,932
الإعجابات
0
#2
مشكوره اختي ع المعلومات
تقبلي مروري
مياااو
 

سقوط المطر

¬°•| مشٌرٍفةِ سابقة |•°¬
إنضم
29 سبتمبر 2009
المشاركات
2,451
الإعجابات
0
#4
موضوع قيم

الله يعطيج العافيه
 

شووق قطر

¬°•| مراقبة عامة سابقة وصاحبة العطاء المميز |•°¬
إنضم
29 سبتمبر 2009
المشاركات
27,432
الإعجابات
1
الإقامة
قـــلــبي""الـــدفــــنــــه""
#5
 

قطوة البريمي

¬°•| مُشرِفَة سابقة |•°¬
إنضم
18 يوليو 2008
المشاركات
7,113
الإعجابات
3
العمر
27
#7
يالله اسميهم يضغطون الواحد فليل هاليهال ..

يسلمو ع الطرح
 

سمسومه كاشخه

¬°•| عضو مبتدى |•°¬
إنضم
19 نوفمبر 2009
المشاركات
68
الإعجابات
0
الإقامة
في وسطــ حارتناا
#8
يسلمؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤ
 
الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.
أعلى