طريق من القلب إلى الله

أبو غسان

¬°•| عضو مبتدى |•°¬
إنضم
14 يونيو 2008
المشاركات
12
الإعجابات
0
#1
في قلب كل أحد طريق إلى الله، وباب يوصله إليه، حتى أكثر البشر شقاءً وانحطاطًا وعصيانًا، فإنه في ساعات المحن والشدائد، حين تضيق بوجهه الدنيا، وتنغلق عليه جميع الأبواب، وتسد كل الدروب، يهتز كل وجوده، ثم يلتجئ إلى الله، وهذه الحالة من الميول الفطرية الطبيعية المودعة في كيان الإنسان، ولكن تسترها أحياناً حجب المعاصي وركام الذنوب، ولكن في المحن والأزمات تتكشف هذه الحجب والستائر قليلاً، ويتحرك ذلك الميل الفطري، ويتدفق.
فالميل والرغبة لشرب الحليب مثلا، موجود في الطفل منذ ولادته، وحين يجوع، ويلح عليه هذا الاحتياج، يتحرك هذا الميل ويهيج، ويوجه الطفل إلى البحث عن الثدي الذي لم يشاهده ولم يعرفه، ولم يأنس به، وذلك الميل هو الذي يهديه ويدفعه ليفتح فمه ويفحص وإذا لم يعثر على ضالته فإنه يبكي، والبكاء بنفسه يعني طلب المعونة من الأم، تلك الأم لم يعرفها بعد، ولكن الطفل هل يعرف هدف الميل هذا؟ وهدف البكاء؟ ولماذا وجد هذا الميل والدافع فيه؟ لا يعلم بأنه يملك الجهاز الهضمي، وبأن هذا الجهاز يطالب بالمواد الغذائية، هو لا يدري لماذا يريد ويطالب؟ ولا يعلم بأن فلسفة البكاء إخبار الأم بحالته، تلك الأم التي لم يكن قد عرفها بعد، والتي سيتعرف عليها بالتدريج، ومن جملة ميولنا، ونزعاتنا الإنسانية السامية الرغبة في معرفة الله، الميل للدعاء، والالتجاء لله الذي لم نشاهده ولن نشاهده، كذلك الطفل، الذي خرج جديدًا للحياة بالنسبة للثدي الذي لم يشاهده ولم يعرفه، والأم التي لم يشاهدها ولم يعرفها بعد.
وبطبيعة الحال، لو لم يوجد الثدي والحليب الملائم لذلك الطفل فإن الغريزة لا توجه الطفل باتجاه ذلك أبداً، فهناك إذاً علاقة وثيقة بين ذلك الميل وبين الغذاء وكذلك الأمر في سائر الميول البشرية، فلم يودع أي ميل عبثًا في وجود الإنسان، بل أن كل الرغبات والميول خلقت وفق الحاجات ولأجل إشباع الحاجات والرغبات.
 

كيـِـآטּ

¬°•| مشرفة سابقة|•°¬
إنضم
7 مارس 2008
المشاركات
2,284
الإعجابات
0
الإقامة
ليس في مخيلت أحد
#2
بارك الله فيك .. وفي ميزان حسناتك أن شاء الرحمن

بارك الله فيك أخي العزيز..وجزاك جنة الفردوس
 

الغافري

¬°•|عُضوٍ شًرٍفٌ |•°¬
إنضم
15 مايو 2008
المشاركات
2,351
الإعجابات
0
الإقامة
دار النشــــــا محافظة البريمي ـــــــما
#4
في ساعات المحن والشدائد، حين تضيق بوجهه الدنيا، وتنغلق عليه جميع الأبواب، وتسد كل الدروب، يهتز كل وجوده، ثم يلتجئ إلى الله
بارك الله في قلمك الرائع وأناملك الطيبة ....... جزيت خيرا على الموضوع الأكثر من رائع

إخواني في الله بعد أن سطر لنا الأخ أبو غسان هذا الطرح الموفق .... يمكنني القول بأن علينا التفكر في هذه الكلمات الطيبة واستدلال عظمة الخالق عز وجل


 

السَعيدي

<font color="#ff0000">¬°•| إداري سابق|•°¬</span></
إنضم
21 سبتمبر 2007
المشاركات
9,912
الإعجابات
1
الإقامة
توام
#6


موضوع قيم اخوي
جزاك الله خير

وتقبل منك صالح العمل

بارك الله فيك




الأرجنتيني البار
 

حشيمة القلب

<font color="#DA0202"><b> ¬°•| إدارية سابقة |•°¬<
إنضم
29 يوليو 2008
المشاركات
24,490
الإعجابات
0
العمر
31
الإقامة
°• مِنْ رَحِمْ الحُزنْ أتيتْ .. وسأبقىْ ..! °•
#7

سبحان الله

بارك الله فيك اخوي ع الموضوع

يعطيك الف عافيه
 

احلى حنين

¬°•| عضو فعّال |•°¬
إنضم
7 أبريل 2008
المشاركات
159
الإعجابات
0
#8
بارك الله فيك اخوي
 
أعلى