مقتطفات عن النبي صلى الله عليه وسلم

`¤*«مُحمدْ البادِيْ»*-¤

¬°•| غَيثُ مِن الَعطاء ُ|•°¬
إنضم
22 أكتوبر 2011
المشاركات
6,080
الإعجابات
0
الإقامة
إنْ وابلاً، فَطَلْ
#1


بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم وحمة الله وبركاته​

كنت قد وقعت على كتاب المائة: تصنيف لأكثر الأشخاص تأثيرا في التأريخ قبل سنوات طويلة لما كان العود غضا. كان الكتاب من ترجمة أنيس منصور، ومؤخرا ووقعت على مقتطفات من الكتاب الأصلي الطبعة الثانية، وأحببت أن أنقل إليكم بعض ما أورده المؤلف عن النبي صلى الله عليه وسلم. (من ترجمتي)
المؤلف: مايكل. إتش. هارت


مكة: مدينة الإسلام المقدسة، والبناء الأسود في الوسط هو الكعبة: البيت المقدس الذي يضم على الحجر الأسود

قد يثير اختياري محمدا ليكون على قائمة أكثر الناس تأثيرا استغراب بعض القراء، وقد يتعرض للتشكيك من قبل آخرين، غير أنه كان الرجل الوحيد في التأريخ الذي نجح نجاحا عظيما على كلا الصعيدين: الديني والسياسي.
كيف لنا، إذا، أن نقيم التأثير الكلي لمحمد على التأريخ البشري؟ فمثل كل الأديان، يؤثر الإسلام تأثيرا عظيما على حياة أتباعه، وبسبب هذا يبرز مؤسسوا الأديان العظيمة في العالم بروزا كبيرا في هذا الكتاب. ويبدوا غريبا أن يحتل محمد مرتبة أعلى من المسيح في الوقت الذي تعداد المسيحين فيه تقريبا ضعف المسلمين.
هناك سببان اثنان رئيسيان لهذا القرار. الأول، أن محمدا لعب دورا شديد الأهمية في نشأة الإسلام، أكبر مما كان المسيح اضطلع به في نشأة النصرانية. وبالرغم من أن المسيح كان وراء التعاليم الخلقية والأخلاقية الرئيسة في المسيحية (والتي إلى درجة ما، تختلف عن مثيلتها في اليهودية) كان القديس بولس هو المطور الرئيس لللاهوت النصراني(وناشر دعوتها)، ومؤلف السواد الأعظم من العهد الجديد.
كان محمد، مع ذلك، هو المسؤول عن العقيدة الإسلامية، ومبادئها الأخلاقية والخلقية الرئيسة. إضافة إلى أنه قد لعب دورا محوريا في الدعوة إلى الدين الجديد، وفي تأسيس الممارسات الدينية في الإسلام. وعلاوة على ذلك، فهو مؤلف النصوص المقدسة عند المسلمين (القرآن) وهي مجموعة من أقواله آمن أنها قد أوحيت إليه من لدن الله. ومعظم هذه الأقوال قد تنوقلت بأمانة (إلى درجة ما) خلال حياة محمد، وجمعت معا في صيغة رسمية بعد وقت ليس بالطويل من وفاته. ولهذا، فالقرآن يمثل عن قرب آراء محمد وتعاليمه، وإلى درجة كبيرة كلماته بحذافيرها. ولم يصلنا عن المسيح كتاب محفوظ. ومثلما أن القرآن على درجة من الأهمية للمسلمين مثلما هو الإنجيل للمسيحيين، فإن تأثير محمد من خلال القرآن كان عظيما. ولعل أن تأثير محمد في الإسلام أكبر كبير من تأثير المسيح والقديس بولس مجتمعين في النصرانية. ثم إنه على الصعيد الديني، من المحتمل أن تأثير محمد في التأريخ البشري يماثل ذلك الذي للمسيح.
أضف إلى ذلك، أن محمدا (على عكس المسيح) كان زعيما سياسيا مثلما كان قائدا دينيا. وفي الواقع، حيث إنه كان القوة الدافعة للفتوحات العربية، فقد استحق بجدارة أن يوضع في مرتبة أعظم القادة السياسيين تأثيرا في كل الأزمان.
قد يقول البعض أن بعضا من الأحداث التأريخية المهمة كانت حتمية وأنها كانت لتحدث حتى من دون الزعيم السياسيي الذي وجهها. على سبيل المثال، كان من المحتمل أن تحصل مستعمرات أمريكيا الجنوبية على استقلالها عن إسبانيا حتى وإن لم يوجد قط سيمون بوليفار . غير أن هذا لا يمكن أن يقال في حالة الفتوحات العربية. فلم يحدث قط أي شيء مشابه قبل محمد، وليس هناك ما يدعو للإعتقاد أن الفتوحات كانت لتحدث لولاه. والمقارنة الوحيدة في التأريخ البشري لهذه الفتوحات هي فتوحات المغول في القرن الثالث عشر، والتي كانت أساسا بسبب تأثير جنكيز خان. تلك الفتوحات، مع ذلك، وبالرغم من أنها غطة رقعة من الأرض أوسع من تلك التي للعرب، لم تبرهن على استمراريتها. والمساحة الوحيدة، اليوم، التي يشغلها المغول هي تلك التي كانت في حوزتهم من قبل عصر جنكيز خان.
والحال بالنسبة للفتوحات العربية مختلف جدا. فمن العراق وحتى المغرب، هناك تمتد سلاسل من الأمم العربية، ولا يوحدها مجر اعتناق الإسلام، ولكن أيضا لغتهم العربية، وتأريخهم، وثقافتهم. ومن المحتمل أن مركزية القرآن في ديانة المسلمين، وأنه كتب بالعربية، هي من منعت اللغة العربية من التشرذم إلى لهجات مبهمة لبعضها البعض، والذي كان ليحدث لولاه خلال ثلاثة عشر. وبالطبع، توجد الاختلافات والتقسيمات بين هذه الدول العربية، وهي ليست باليسيرة، ولكن مسببات الفرقة الجزئية لا يتعين أن تعمينا عن العناصر المهمة للوحدة والتي واصلت وجودها. فعلى سبيل المثال، لم تقم لا إيران ولا إندونيسيا، وهما دولتان مصدرتان للنفط، وديانتهما الإسلام، بالإنضمام إلى حظر النفط في شتاء 1973-1974. وليس من قبيل المصادفة أن جميع الدول العربية، والدول العربية فقط، من شاركت في الحظر.
من هنا نرى، أن الفتوحات العربية في القرن السابع الميلادي واصلت لعب دورها في التأريخ الإنساني، وحتى يومنا هذا. كانت تلك المزاوجة التي لا نظير لها بين التأثيرين السياسي والديني هي من أولت محمدا أن يعد أكثر فرد تأثيرا في التأريخ البشري.


 

اسْتثنَآأإآئيَـہ

¬°•| مشرفة سآبقة |•°¬
إنضم
22 ديسمبر 2011
المشاركات
1,685
الإعجابات
0
العمر
25
#3
كان محمد صلى الله عليه وسلم أنموذجًا للحياة الإنسانية بسيرته وصدق إيمانه ورسوخ عقيدته القويمة، بل مثالاً كاملاً للأمانة والاستقامة وإن تضحياته في سبيل بث رسالته الإلهية خير دليل على سمو ذاته ونبل مقصده وعظمة شخصيته وقدسية نبوته
مهما تحدثنا عن عظمت هذا الرسول الكريم فلن نوفي جزءً بسيطاً منها

شدتني كذا جمله فـ الموضوع
فهو مؤلف النصوص المقدسة عند المسلمين (القرآن) وهي مجموعة من أقواله آمن أنها قد أوحيت إليه من لدن الله
فالقرآن يمثل عن قرب آراء محمد وتعاليمه،
لا اعرف الى اي مدى يكون هذا الكلام صحيح
ولكن ما اعرفهه ان القران الكريم هو كلام الله سبحانه وتعالى
انزله الوحي على الرسول صل الله عليه وسلم
ونقله الرسول الى الصحابه حرفياً
اذاً الرسول ليس مؤلف للقرآن الكريم وليست اقواله انما هي من عند الله تعالى
تحلى بها الرسول صل الله عليه وسلم وكانت نهجاً له في حياته
ايضاً بخصوص ان القران يمثل آراء محمد وتعاليمه هنا لا نُنكر بأن الرسول كان خلقه القران ولكن يظل القران كلام الله سبحانه وتعالى

جزيت خيرا ابو رسيل
في ميزان حسناتك ان شاء الله
 
التعديل الأخير:

حكاية روح

¬°•| سَحَابة صَيفْ |•°¬
إنضم
27 نوفمبر 2009
المشاركات
11,769
الإعجابات
0
الإقامة
حَيْثُ القَلمْ
#4
سبحان الله يتحدثون عن مدى عظمة رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم وهذا بالعظيم ان يشهدوا على نبوته رغم انه الكاتب [يهودي] ليس بمسلم
،
اوافق استثنائية في نقطة ان القرآن من الله سبحانه وتعالى
وموحى للنبي صلى الله عليه وسلم أيضاً ليس مؤلفه بخلاف ذلك
خرجت السنة النبوية ،، الرسول صلى الله عليه وسلم تحلى بخلق القرآن
الذي تحدثت عنه عائشة -رضي الله عنها -عندما قالت: {كان خلقه القرآن }
،
لربما فهمنا يحتمل الخطأ فيما عنى الكاتب فقد ذكر وتبع جملته بأنه
آمن بأنه من عند الله
،
بخلاف ذلك قيل بأن الرسول صلى الله عليه وسلم
كان أمياً لا يقرأ ولا يكتب ،، ومع ذلك اتى بهذا الكتاب المعجز
وهذا من عظمتة لا تقليل من شأنه عليه الصلاة والسلام
وهذا وان دل بأنه ليس من كتابته وانما موحى إليه من الله سبحانه وتعالى
،
استحضرتني فتوى الشيخ عبد الرحمن السحيم كانت
رداً على من قال بأن الرسول صلى الله عليه وسلم ليس أمياً
ومما يُؤكِّد أن المقصود بالأمِّيَّة : أنه لا يقرأ ولا يَكتب ، قوله عليه الصلاة والسلام : إِنَّا أُمَّةٌ أُمِّيَّةٌ، لاَ نَكْتُبُ وَلاَ نَحْسُبُ . رواه البخاري ومسلم .
قال الإمام النووي : قَالَ الْعُلَمَاءُ : أُمِّيَّةٌ ، بَاقُونَ عَلَى مَا وَلَدَتْنَا عَلَيْهِ الأُمَّهَاتُ لا نَكْتُبُ وَلا نَحْسُبُ . وَمِنْهُ : النَّبِيُّ الأُمِّيُّ . اهـ .

ووَصْف النبي صلى الله عليه وسلم بالأمِّيّ وصْف مَدْح ؛ لأنه أبْلَغ في المعجزة ، إذا جاء بِكتاب مُعْجِز ، وهو لا يَقرأ ولا يَكتب .
ومِن أجل أن يَكون أكثر تحدِّيًا للعِرب ، إذْ لم يَكن قارئا ولا كاتِبا ، ومع ذلك جاء بِكِتاب مُعْجِز لهم .
الرسول صلى الله عليه وسلم لم يأتي بشيء من عنده ولم بكتبه
في كتاب الله سبحانه وتعالى ،، بل حديث معجز من الرحمن اوحي إليه
،
حديث آخر من قول الشيخ عبد الرحمن السحيم
،
رُوِيَ أَنَّ الْمَأْمُونَ قَالَ لأَبِي عَلِيٍّ الْمِنْقَرِيِّ : بَلَغَنِي أَنَّكَ أُمِّيٌّ ، وَأَنَّكَ لا تُقِيمُ الشِّعْرَ، وَأَنَّكَ تَلْحَنُ .
فَقَالَ : يَا أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ، أَمَّا اللَّحْنُ فَرُبَّمَا سَبَقَ لِسَانِي مِنْهُ بِشَيْءٍ، وَأَمَّا الأُمِّيَّةُ وَكَسْرُ الشَّعْرِ ، فَقَدْ كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لا يَكْتُبُ وَلا يُقِيمُ الشِّعْرَ. فَقَالَ لَهُ : سَأَلْتُكَ عَنْ ثَلاثَةِ عُيُوبٍ فِيكَ فَزِدْتَنِي رَابِعًا ، وَهُوَ الْجَهْلُ ، يَا جَاهِلُ ! إِنَّ ذَلِكَ كَانَ لِلنَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَضِيلَةً ، وَهُوَ فِيكَ وَفِي أَمْثَالِكَ نَقِيصَةٌ، وَإِنَّمَا مُنِعَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ذَلِكَ لِنَفْيِ الظِّنَّةِ عنه ، لا لعيب في الشعر والكتابة .
،
والله تعالى أعلم
اتيت بهذا الحديث ليس خروجاً عن المحتوى وانما تأكيداً بأن القرآن
معجز من عند الله سبحانه وتعالى موحى للرسول صلى الله عليه وسلم
،
هنا استوقف الحديث عن هذه النقطه ،، فالله سبحانه وتعالى وحده أعلم
كل ما ذكره الكاتب عن الرسول صلى الله عليه وسلم انما يدل على عظمته
وصدق نبوته مهما تحدث الكاتب وتحدثنا لن نوفيه حقه صلى الله عليه وسلم
،
الغرب غير المسلمون شهدوا بعظمته يكفيناً فخراً بأننا مسلمون
طرح رائع أخي جزيت خيراً وزودت ذكراً ^^
،
ودي وعبير وردي
 

لحن غجري

¬°•| مَـآلـكَم حـلَ |•°¬
إنضم
4 نوفمبر 2009
المشاركات
4,064
الإعجابات
0
#5
بآركـ الله فيك يآبو رسسيل
ويعطيك العآفيه عالمقتطفآت
في ميزآن حسنآتك إن شاءالله
ربي لآهآنك..
 

المزن

¬°•| مشرفة الأُسرَة و الطفل |•°¬
إنضم
18 أغسطس 2011
المشاركات
4,139
الإعجابات
0
العمر
18
الإقامة
England ♡
#6
بوركت اخي ابو رسيل
صل الله على محمد فقد كان خير قائد وخير نبي
مقتطفات رااائعة عن نبينا الكريم محمد عليه الف الصلاة والتسليم
:imua33: شكرا لك اخي الفاضل
 

`¤*«مُحمدْ البادِيْ»*-¤

¬°•| غَيثُ مِن الَعطاء ُ|•°¬
إنضم
22 أكتوبر 2011
المشاركات
6,080
الإعجابات
0
الإقامة
إنْ وابلاً، فَطَلْ
#8
استثنائية وحكاية روح، كل ما ذكرتماه صحيح
استثنائية، الكاتب هنا يعد الإسلام أو أي دين آخر أولا وأخيرا حركة إصلاحية اجتماعية، تنظم حياة البشر. هو ناقش عظمة النبي صلى الله عليه وسلم من حيث شموليتها وتأثيرها على معتنقيها، وإنه وإن كان ذكر أن الإسلام هو من أفكار النبي صلى الله عليه وسلم إلا أنه لم يتصد للتشكيك في معتقد الوحي وأن القرآن هو من عند الله. هو لا يعنيه هذا، لا يعنيه كيف جاء، وبأي طريقة، وإنما ما هو واقع النتائج على حياة الملايين. وكيف لذلك اليتيم الذي أنجبته بطحاء مكة مع أميته أن يسود العالم دينه.

حكاية روح، لو اطلعت على كتاب (هل كان المسيح مسلما) لرأيت أن من الغرب من هم في ذروة الإنصاف لنا وللنبي صلى الله عليه وسلم، وهم على عكس كتاب الفرقة والفتنية الذين كثروا بينا هذا الزمان وينتسبون إلى الإسلام وأخلاقه والله أعلم بما يصفون


لحن غجري، لك الشكر العميم على تشريفك في الموضوع وتقبل الله منك الصيام والصلاة والقيام وصالحات الأعلام
 

سألملم تبعثرآتي

¬°•| عضو مميز جدا |•°¬
إنضم
1 أغسطس 2012
المشاركات
733
الإعجابات
0
العمر
23
الإقامة
حًيْثُ لآ يًـكَـوْوْوْنْ أحًـدْ ..~
#10
جميل
اختيار موفق
لنشهد عظمة رسولنا الكريم التي لا تخفى علينا لانه رسولنا وحبيبنا وأب لنا ^^
ثلى الله عليك يارسول الله ..~

سلمت أبو رسسيل ^^


ثـآآآآآآنكيووووووووه يوووووووووووووه يوووووووووووووووه يووووووووووووووه يووووووووووووووه
تحياتي .. %% غلآ ـآلمعمري %%
 
أعلى